عرب لندن

قتل شخص وأصيب اثنان آخران بجروح بالغة في حادثة طعن "عشوائي" في برمنغهام، ثاني المدن البريطانية، وفق ما أفادت شرطة منطقة ميدلاندز الغربية الأحد.

وأفاد رئيس الشرطة ستيف غراهام أنه تم فتح تحقيق بالقتل مشيرا إلى عدم وجود أي مؤشر على أن الحادثة مرتبطة "بالإرهاب". وأضاف "يبدو أنه كان هجوما عشوائيا".

وقالت الشرطة في بيان إنها تلقت بلاغا الأحد عند الساعة 00,30 بالتوقيت المحلي (23,30 ت غ) بشأن تعر ض أشخاص للطعن في وسط المدينة، قبل أن ت بل غ بحصول حوادث أخرى مشابهة بعد وقت قصير في المنطقة ذاتها.

وأفادت شرطة منطقة ميدلاند الغربية "لا يزال العمل جاريا لتحديد ما حصل وقد نحتاج لبعض الوقت لنكون في وضع يسمح لنا بتأكيد أي شيء. لن يكون من المناسب التكهن بأسباب الحادث في هذه المرحلة المبكرة"

وأضافت الشرطة أنه تم فرض إجراء أمني، يتضمن إغلاق طرق ودعت السكان إلى التزام "الهدوء واليقظة" وتجنب المنطقة.

وأظهرت تسجيلات مصورة بثتها شبكات التلفزة البريطانية مناطق واسعة من وسط المدينة مغلقة بينما انتشر عناصر شرطة ارتدوا بزات مخصصة لغرض التحليل الجنائي.

وبعد ستة أيام، جرح مهاجم طعنا ستة أشخاص في فندق يستضيف لاجئين في مدينة غلاسكو في اسكتلندا، في هجوم استبعد المحققون أن يكون إرهابيا.

لم يتغير مستوى التهديد الإرهابي منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2019 عندما تم تصنيفه على أنه "مرتفع" في المملكة المتحدة، أي في الدرجة الثالثة من سلم من خمس درجات.