لندن - عرب لندن

ظاهرة احتيال التأشيرة التي حدثت في عام 2005 تظهر مرة أُخرى في المملكة المتحدة وتستهدف الطلاب الأجانب من الصين، بحسب ما ذكرت تقارير محلية.

ويحدث الاحتيال من خلال تهديد الطلبة باستخدام القانون لنوع التأشيرة التي يملكون ويتم استخدام طُرق مختلفة لجلب الأموال بالقوة من الطلاب الأجانب ويستهدفون بعض المناطق المكتظة بالطلاب الأجانب.

وتشتهر بريطانيا بالطلبة الأجانب من الصين الذين يحملون تأشيرة من نوع (Tier 4)، ووصل عدد هؤلاء في عام 2018 الى نحو 30% من اجمالي الطلبة في بريطانيا.

وحسب ما أشارت إحصاءات التعليم العالي، فإن عدد الوافدين من الصين للمملكة المتحدة منذ عام 2012/13 يزداد سنوياً ليصل إلى أكثر من كل الوافدين من دول الاتحاد الأوروبي أجمع. ولذلك فعلى الجامعات التي تحتوي على عدد كبير من الطلاب الأجانب من الصين، عليهم أن يُحذروهم لمثل هذه الهجمات.

ويتم استهداف الطلبة بسبب غلاء تكاليف الحصول على نوع التأشيرة (Tier4) والاعتقاد بأن الطلبة الصينيين يأتون من عائلات غنية. وقد حصلت مثل هذه الهجمات في العام الماضي لطلبة من الهند ولذلك فإنه يوصى الطلاب بتبليغ جامعاتهم في حال حصول مثل هذه الهجمات.