عرب-لندن 

 

أعادت معظم المدارس فتح أبوابها أمام الطلاب هذا الأسبوع مع فتح العديد منها أبوابها اليوم الخميس. 

وتحركت الحكومة البريطانية لإعادة الطلاب للمدارس بشكل جماعي بعد إغلاق دام لحوالي 6 أشهر في معظم المدارس. 

وأكد وزير التعليم، جافين ويليامسون سابقا، أن الذهاب إلى المدرسة سيكون "إلزاميا" ما لم يكن هناك سبب وجيه لعدم القيام بذلك، وتواجه العائلات التي لا ترسل أبنائها إلى المدارس غرامات محتملة. 

لكن ماذا يحدث إذا ثبتت إصابة الطفل بفيروس كورونا؟ إليكم بعضا من السيناريوهات المحتملة: 

عندما سئل عما إذا كانت حالة واحدة مؤكدة مصابة بفيروس كورونا ستؤدي إلى إغلاق مدرسة بالكامل ، قال نيك غيب،وزير الدولة للمعايير المدرسية، لشبكة سكاي نيوز: "ليس بالضرورة. سيعتمد ذلك على مدى المخالطة التي حدثت ، وما إذا كانت هناك حالات إيجابية أخرى لفيروس كورونا".

وأضاف: لكن في هذه الحالة، ستأخذ المدرسة المشورة من برنامج حماية الصحة المحلي وقد يرسلون بدورهم وحدات اختبار متنقلة إلى المدرسة. 

وتابع: "هناك مجموعة كاملة من التدابير التي سنتخذها إذا كانت هناك حالات إيجابية لفيروس كورونا في المدارس. -19 قد يتسبب في إغلاق مدرسة ، قال: `` لدينا الآن نظام اختبار وتتبع يعطينا معلومات دقيقة حول ما إذا كانت هناك زيادة في انتقال الفيروس في مناطق محلية معينة.

وعندما سئل عن عدد الإصابات التي قد تؤدي إلى إغلاق المدارس، اكتفى غيب بالقول: "لدينا الآن نظام اختبار وتتبع يعطينا معلومات دقيقة حول حدوث زيادة في معدلات انتقال الفيروس في مناطق محلية معينة". 

وتحث الصحة العامة في بريطانيا، أولياء الأمور على عدم إرسال أطفالهم إلى المدرسة عند ظهور أي عرض من أعراض الإصابة بكوفيد-19، و حجز موعد لإجراء اختبار الكشف عن كوفي-19 ومشاركة النتائج مع المدرسة.

وسيتعين على الأطفال وأولياء أمورهم ومقدمي الرعاية عزل أنفسهم إذا ظهرت عليهم أو أي شخص آخر في المنزل أعراض الإصابة، أو إذا كانوا على اتصال وثيق بشخص ثبتت إصابته.

يذكر أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في المملكة المتحدة اقتربت من حاجز 340 ألف حالة.