عرب-لندن

دعت الجمعيات الخيرية في بريطانيا الحكومة، لحماية المشردين من الشوارع، بعد أن كشف تقرير عن وفاة عدد منهم بسبب فيروس كورونا. 

ونشر مكتب الإحصاءات الوطنية، يوم الجمعة، بيانات أظهرت وفاة 16 شخص مشرد على الأقل، بسبب فيروس كورونا في إنجلترا وويلز. 

وشددت الجمعيات على هذه الأرقام، إذ قالت بولي نيت، الرئيسة التنفيذية لشركة "شيلتر"، أن وفاة كل شخص بلا مأوى بسبب كوفيد-19، مأساة حقيقة". 

وأضافت:" بينما نفكر في الشكل الذي سيبدو عليه المجتمع بعد كوفيد-19، يجب علينا أن ننهي التشرد إلى الأبد". 

و أظهرت البيانات أن غالبية الضحايا كانوا من الرجال، في حين أن متوسط سن الوفاة بينهم كان 58 عاما. 

وتأتي هذه الأرقام بعد إعلان الحكومة عن تمويل إضافي بقيمة 105 مليون جنيه إسترليني في نهاية يونيو، لتوفير سكن مؤقت للمشردين، بعد حزمة الطوارئ التي صرفتها الحكومة عند بداية الوباء، والتي بلغت قيمتها 3.2 مليون جنيه إسترليني.