عرب لندن

تجرب مستشفيات في العاصمة البريطانية لندن فحصا للكشف عن فيروس كورونا، يظهر النتيجة خلال فترة تزيد على ساعة واحدة بقليل,حسبما ذكرته وكالة "رويترز" اليوم الأحد.

وأوضحت الوكالة أن المستشفيات بدأت بتجربة هذا النظام الجديد للفحص بعد أن حصل على ترخيص الجهات التنظيمية المعنية مضيفة ان الفحص الجديد يعتمد على اختبار الحمض النووي، وطوره أستاذ في "إمبريال كوليدج" في لندن وحصل على موافقة استخدامه من الهيئة المعنية بالرقابة على الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية في المملكة المتحدة نهاية أبريل الماضي بعد تجارب ناجحة.

ويستخدم الفحص حاليا في أقسام علاج السرطان وأقسام الولادة تمهيدا للاستعانة المحتملة به على نطاق أوسع,ولا يتطلب الفحص الجديد إرساله لمعامل تحاليل، مما قد يتيح إجراء الفحوصات على نطاق أوسع وأسرع لعدد أكبر من الناس.

ولا تزال بريطانيا حتى الآن تستخدم فحوصا مخبرية تستغرق 48 ساعة لتظهر النتائج وتتطلب من الناس التنقل لمراكز الفحص الإقليمية أو إرسال العينات والنتائج عبر البريد.