عرب - لندن

 

أعلن داوننغ ستريت، أن نظام المستويات الثلاثة المعتمد لتصنيف المناطق بناء على شدة التأهب، سيكون أكثر صرامة في إنجلترا عند انتهاء الإغلاق الشامل في 2 ديسمبر. 

وكشفت الحكومة عن أن بعض الإجراءات ستبقى مماثلة لتلك القائمة في النظام السابق مع تعزيز القيود في بعض المستويات للحفاظ على النجاح الذي حققه الإغلاق الذي يستمر لأربعة أسابيع. 

ومن المتوقع أن يعلن بوريس جونسون عن التفاصيل الكاملة لما يسمى ب "خطة الشتاء لفيروس كورونا" يوم الإثنين، بعد أن يناقشها الأخير في مجلس الوزراء. 

وأكد داوننغ ستريت أن المزيد من المناطق ستخضع لقيود من المستويات العليا، وسيكون الهدف من ذلك السماح للعائلات بالاختلاط في الأماكن الداخلية خلال فترة العيد ولمدة أسبوع. 

وفيما ستكون تفاصيل عدد عدد الأشخاص المسموح لهم بالاختلاط سويا واضحة يوم الإثنين حينما يلقى جونسون خطابا متلفزا، إلا أن العلماء حذروا من أن تخفيف القواعد قد يؤدي إلى ارتفاع في الوفيات في يناير و فبراير.