عرب لندن

استقال وزير المالية البريطاني ساجد جاويد، اليوم الخميس، قبل أسابيع قليلة من موعد عرض الميزانية السنوية.

واستقال الوزير بعد أن حاول بوريس جونسون، رئيس الوزراء البريطاني، استخدام عملية إعادة تنظيم الحكومة ليتخلص من عدد من مساعدي جاويد، بحسب مصدر مقرب من الوزير المستقيل.

وفور استقالته عين خلفا له نائبه، ريشي سوناك، المصرفي السابق والمؤيد للبريكست والذي يعتبر مقربا من الحكومة.

وتراجع الجنيه الاسترليني لفترة وجيزة بعد نبأ استقالة جاويد، إلا أنه عاود الانتعاش بعد أن قال محللون إن الوزير الجديد يمكن أن يفتح الطريق لمزيد من الإنفاق العام والنمو.

وكان جونسون امتنع عن إجراء تغيير حكومي فور فوزه في انتخابات شهر دجنبر الماضي واختار الانتظار إلى حين خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي.