عرب - لندن

 

استقالت وزيرة التعليم الإستونية، ميليس ريبز من منصبها يوم الجمعة، بعد اتهامات وجهت إليها باستخدام سيارات الحكومة لتوصيل أطفالها إلى مدارسهم. 

وبحسب وسائل إعلام محلية، استعانت ريبس بسائق حكومي وسيارة رسمية لنقل أطفالها عدة مرات. 

واعترفت الوزيرة باستخدامها سيارة رسمية للاستعمال الشخصي في أوقات مختلفة، إذ كتبت على صفحتها الشخصية على موقع فيسبوك: كان الأسبوع الماضي أصعب فترة في حياتي السياسية". "كان هناك ضغط قوي لتنسيق دور الوزيرة والأم. أعترف أنني ارتكبت أخطاء وأنا أعتذر. "

ومن جهته، عبر جوري راتاس، رئيس الوزراء عن أسفه لما حدث، قبل أن يقبل استقالة الوزيرة.