عرب - لندن
 
من المتوقع أن تعلن الحكومة البريطانية عن خطط تسمح للعائلات التي لا تعيش ضمن الفقاعة نفسها بالاجتماع في عيد الميلاد.
وتدرس الحكومة إمكانية تخفيف القواعد المتعلقة بالحد من انتشار فيروس كورونا في الفترة ما بين 22 إلى 28 ديسمبر، على أن تبقى القيود الصارمة قائمة قبل وبعد الفترة المحددة. 
وقال وبدوره، قال وزير الصحة، مات هانكوك، أن الوقت مازال مبكرا لتحديد نوع الاتصال الذي سيكون مسموحا خلال فترة عيد الميلاد بين العوائل التي لا تعيش معا. 
وذكرت صحيفة "تلغراف"، أن الحكومة قد تعلن عن تخفيف القواعد المتعلقة بفترة العيد يوم الإثنين، بحسب ما تداولته مصادر حكومية. 
وعلى الرغم من توجه الحكومة لتخفيف القواعد المفروضة لأيام محدودة جدا، إلا أن وزير الخزانة، ريشي سوناك، يحاول الدفع بالقرار لتمديد فترة تخفيف القواعد حتى تتمكن المطاعم والحانات من تعويض ما خسرته. 
وإلى جانب القرار المتعلق باجتماع العائلات خلال عيد الميلاد، من المتوقع أن يعلن بوريس جونسون الذي يقبع في العزل الذاتي حاليا عن النظام الذي سيتبع مرحلة الخروج من الإغلاق الشامل. 
وأشارت صحيفة "تلغراف" إلى أن القواعد المفروضة في المستويات الثلاثة التي صنفت الحكومة المناطق على أساسها، قد تصبح أكثر صرامة. 
يذكر أن الأرقام الحكومية سجلت 511 وفاة جديدة في غضون 28 يوم بعد إصابة المتوفين بفيروس كورونا، حتى يوم الجمعة.