عرب لندن

خصصت الأستاذة نادية البزاز، المحامية والمستشارة القانونية، حلقتها الجديدة من برنامج "إسأل المحامليذ، الذي تقدمه من خلال موقع "عرب لندن"، ومنصاته على السوشل ميديا، للحديث عن "قانون دبلن"، أو ما يعرف بـ"اتفاقية دبلن".

وأوضحت البزاز، في الفيديو الذي يعرض، حصريا،  على موقع "عرب لندن"، ومنصاته الأخرى، تفصيلات مهمة تخص هذا القانون، سيما ما يتصل بـ"تبصيم" المعنيين باللجوء إلى دولة من دول أوروبا، مشيرة إلى أن طالب اللجوء الذي يتقدم به في ألمانيا، مثلا، ثم يذهب لتجريب حظه في بريطانيا، سيتوقف النظر في ملفه، حالما تقوم وزارة الداخلية البريطانية ببحث، ويتضح لها بأنه سبق أن قدم على اللجوء بألمانيا، وزادت:"فما أن يجرى معه اللقاء الأول، ويثبت البحث أنه قدم طلبا للجوء ببلد أوروبي آخر، سيغلق ملفه. ثم ستراسل الجهات المعنية نظيرتها في ألمانيا، لتسألها ما إن كانت ستقبل به إذا أرجع إليها، أم لا. وفي حال كان الجواب، في حدود ستة أشهر، بنعم، سيرحل، وإلا فسيفسح المجال للنظر في ملفه".

الأستاذة البزاز، التي أوضحت بأن قانون دبلن مطروح على 27 بلدا أوروبيا، ردت، في الفيديو المعروض حصريا على "عرب لندن"، ومنصاته، على أسئلة الأسبوع الماضي، فضلا عن أسئلة جديدة تقدم بها عدد ممن كانوا يتابعون البث المباشر.