عرب - لندن 

 

قال رئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون، أن الزيادة اليومية في حالات الإصابة بفيروس كورونا، تشير إلى خطر محدق. 

ومن المقرر أن ترفع الحكومة حالة التأهب في ليفربول، إلى أعلى مستوى يوم الأربعاء لتصبح "عالية جدا". 

ومن جهته، قال كبير الأطباء في إنجلترا، كريس ويتي، أنه غير واثق من أن الإجراءات "ستكون كافية للتغلب على الفيروس"، مضيفًا أن السلطات المحلية قد تضطر لرفع مستوى التأهب ليكون أعلى من "عال جدا". 

وعلى الرغم من التحذيرات، إلا أن بوريس جونسون استبعد خيار الإغلاق الشامل في هذه المرحلة. 

وستكون معظم مناطق إنجلترا في حالة تأهب "متوسطة" مع فرض إجراءات مثل" قاعدة الستة"، فيما ستكون المناطق التي تفرض قيودا على اختلاط الأسر مع بعضها خاضعة تلقائيا لحالة تأهب "عالية". 

وقال جونسون أن الأسواق والمدارس والجامعات ستبقى مفتوحة في جميع مناطق إنجلترا، لكن المناطق التي تصنف على أنها عالية الخطورة ستشهد إغلاقا للمطاعم و الحانات. 

وقال البروفيسور ويتي في مؤتمر صحفي في داونينج ستريت أنه مع عدم وجود قواعد محلية إضافية ،  ستفشل القيود الأساسية في مناطق التأهب الشديد للغاية في السيطرة على الفيروس.