عرب - لندن 

 

ارتفعت أسعار المنازل في بريطانيا إلى أعلى مستوى لها منذ 14 عام، بسبب الزيادة في الطلبات على الرهن العقاري. 

وارتفع النمو السنوي إلى 7.3%، مقارنة بسبتمبر الماضي. 

ومن جهتها، قالت شركة "هاليفاكس" للرهن العقاري يوم الأربعاء، أن السوق يشهد زيادة في الطلب على المنازل ذات المساحات الأوسع بسبب الحاجة التي خلقتها جائحة كورونا للعمل من المنزل. 

وقال العديد من المحللين أن ارتفاع الأسعار لن يستمر، وأن سبب النشاط الحالي مرتبط برفع إجراءات العزل و القيود وخفض ضريبة مبيعات العقارات. 

صرح راسل غالي، العضو المنتدب لشركة هاليفاكس في حديث نقلته جريدة "الغارديان" البريطانية: "هناك تحول جوهري في الطلب من المشترين بسبب الآثار الهيكلية لزيادة العمل المنزلي والرغبة في مزيد من المساحة، في حين أن تجميد رسوم الطوابع تحفز البائعين والمشترين على إبرام الصفقات بوتيرة سريعة قبل انتهاء فترة التجميد في آذار/ مارس المقبل".