عرب لندن

أعلنت وزارة السياحة والآثار المصرية، أمس الخميس، العثور على تمثال للإله نفرتوم يعود إلى أكثر من 2500 عام في منطقة سقارة الأثرية بمحافظة الجيزة، جنوب غرب القاهرة.

وذكرت الوزارة، في بيان، أن البعثة الأثرية المصرية العاملة في منطقة آثار سقارة برئاسة الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار عثرت على تمثال من البرونز للإله نفرتوم، بجانب توابيت خشبية مغلقة.

وأوضح وزيري، أن البعثة عثرت على التمثال أثناء أعمال الحفر داخل أحد آبار الدفن على عمق 11 مترا بجانب التوابيت. وصنع هذا التمثال من البرونز المطعم بالأحجار الكريمة مثل العقيق الأحمر والتركواز واللازاوارد، حسب البيان.

ويصل ارتفاع التمثال إلى 35 سنتيمترا، وكتب على قاعدته اسم صاحب التمثال وهو كاهن يدعي بادي آمون من الأسرة الـ 26. وكانت البعثة قد اكتشفت خلال الأسابيع الماضية آبارا عميقة للدفن بها عدد ضخم من التوابيت الآدمية، مغلقة منذ أكثر من 2500 عاما.