عرب-لندن

 

قال زعيم حزب العمال، كير ستارمر، أن القيود الجديدة التي فرضتها الحكومة للحد من انتشار فيروس كورونا "ضرورية" لكنها ليست "حتمية"، وأنها دليل على فشل الحكومة. 

وبحسب القواعد الجديدة التي فرضها بوريس جونسون ،سيتعين على المطاعم و الحانات إغلاق أبوابها عند الساعة العاشرة مساء ابتداء من اليوم الخميس. 

وفي خطاب لحزب العمال، ألقى ستارمر اللوم على الوزراء في الارتفاع الأخير في حالات الإصابة بفيروس كورونا. 

وأضاف ستارمر، أن الشعب فعل كل ما طلب منه للحد من انتشار الفيروس، لكن "الحكومة لم تفعل ذلك". 

وطالب ستارمر الحكومة، بإصلاح مشكلات برنامج اختبار فيروس كورونا بشكل "سريع" وحث الوزراء على وضع خطة بديلة للاقتصاد الوطني قبل شهر أكتوبر. 

؛ وتابع: "ليس من المنطقي فرض قيود جديدة في نفس الوقت الذي يتم فيه الإلغاء التدريجي لدعم الوظائف والشركات".

وحذر كير من "موجة فقدان الوظائف هذا الشتاء" حيث كرر عرضه للعمل مع رئيس الوزراء في "جهد وطني لحماية الوظائف ومنع الإغلاق الثاني".

ومن المقرر أن يعرض وزير الخزانة، ريشي سوناك، تأثيرات جائحة كورونا على الاقتصاد الوطني، اليوم الخميس أمام مجلس العموم.