عرب-لندن 

 

رسم وزير الخزانة البريطاني، ريشي سوناك، خططا للعام المقبل تنص على زيادة الحد الأدنى الأجور في بريطانيا، لكن تكلفة الوباء قد تعني أن بريطانيا لن تستطيع المضي قدما في الخطة. 

وبحسب صحيفة "ذا تلغراف"، تدرس الحكومة حاليا خيار "مكبح الطوارئ" حول زيادة الحد الأدنى للأجور من 8.72 جنيه إسترليني إلى 9.21 جنيه إسترليني للساعة للأشخاص فوق سن 25 عاما. 

وكانت الحكومة قد خططت ليكون ثلثي متوسط أرباح الدولة لمن هم فوق سن 25 عاما، بحلول 2024.

ونصح أعضاء لجنة الأجور المنخفضة ومستشارو سوناك بتأجيل الموعد النهائي المحدد حتى عام 2025، بسبب تكلفة الوباء باهظة الثمن. 

ويعتقد أعضاء اللجنة أن رفع الحد الأدنى للأجور في هذا الوقت سيرهق الشركات، الأمر الذي قد يزيد من معدل البطالة. 

ومن المقرر أن تجتمع اللجنة  المسؤولة في نهاية الشهر المقبل لاتخاذ قرار بشأن التوصية المناسبة لرفعها لوزير الخزانة.