عرب-لندن

أظهرت دراسة جديدة أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أثار موجة من الهجرة خارج بريطانيا إلى الدول الأوروبية، بشكل مماثل للهجرات التي سببتها أزمات اقتصادية أو سياسية. 

وارتفعت عمليات الهجرة إلى دول الاتحاد الأوروبي بنسبة 30% منذ استفتاء انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي، وفقا لمشروع بحث مشترك بين أكسفورد في برلين ومركز WZB للعلوم الاجتماعية. 

وأظهرت البيانات أن معدل الهجرة من المملكة المتحدة إلى دول الاتحاد الأوروبي بلغ 56،832 شخصًا سنويًا في الفترة من 2008 إلى 2015 ، لكنه قفز إلى 73،642 شخصًا سنويًا في الفترة من 2016 إلى 2018.

قارنت الدراسة ، التي كتبها دانيال تيتلو من أوكسفورد في برلين ودانيال أور من WZB ، بين بيانات المملكة المتحدة حول "تدفقات الهجرة المستقرة"و بين مواطني الاتحاد الأوروبي الآخرين ووجدت أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي كان "المحرك المهيمن" لقرارات الهجرة من قبل البريطانيين منذ عام 2016 .

وقال مؤلفو الدراسة في بيان مشترك: "تكشف الدراسة أن المملكة المتحدة تواجه هجرة عقول محتملة من مواطنين بريطانيين متعلمين تعليما عاليا قرروا استثمار مستقبلهم في قارة أوروبا."

ومن جهته،قال الدكتور أوير: " هذه الزيادة في الأعداد هي الحجم الذي تتوقعه عندما تتعرض دولة لأزمة اقتصادية أو سياسية كبيرة."

يذكر أن أكبر ارتفاع في أعداد المهاجرين كان من نصيب إسبانيا ، فيما احتلت فرنسا المرتبة الثانية.