عرب لندن

توقع تقرير بريطاني ارتفاع معدل البطالة في البلاد لنحو 4 ملايين شخص نهاية العام الحالي، في الوقت الذي سينخفض الناتج المحلي الإجمالي.

وحسب "تقرير الاستدامة المالية"، الذي نشره مكتب مسؤولية الميزانية البريطاني، فإن الخسارة التي ستصيب الاقتصاد بسبب جائحة كورونا والإغلاق الكامل كبيرة جدا خاصة على مستوى معدلات البطالة.

وحذر التقرير حول الوظائف ببريطانيا من أن 1.3 مليون شخص سينضمون إلى قوائم البطالة، وأنهم سيقفون ليس في طوابير البحث عن العمل ولكن في طوابير الإعانات.

وقد توقع الاقتصاديون في هذا التقرير ثلاثة سيناريوهات للسنوات القليلة القادمة.

ووفقا للسيناريو المتوسط فإن البطالة سترتفع إلى 4.1 مليون شخص خلال الثلاثة شهور الأخيرة من العام الحالي، وهو ما يزيد على متوسط البطالة خلال الركود الاقتصادي في ثمانينات القرن الماضي.

وفي السيناريو المتفائل، فإن معدل البطالة يصل إلى 10 في المئة خلال الربع الثالث من 2020 بينما يصل المتوسط وفق السيناريو الأسوأ إلى 13 في المئة خلال الـ 3 أشهر الأولى من العام 2021، وستنخفض البطالة في عام 2022 إلى 6.9 في المئة.

ويتوقع أن يصبح معدل البطالة بين 4.1 في المئة إلى 6.3 في المئة في 2024.