عرب-لندن 

كشف استطلاع ألماني، أن أزمة كورونا تسببت في تداعيات كبيرة على الخطط الاستثمارية للشركات بشكل عام، والشركات الصناعية بشكل خاص. 

وكشف الاستطلاع أن حوالي نصف الشركات الصناعية تعتزم تجميد استثماراتها أو خفض موازناتها، فيما بلغت نسبة الشركات الكبيرة منهم حوالي الثلث. 

وعبر رئيس غرفة التجارة والصناعة الألماني، إريك شفايتسر، عن خوفه من الأرقام التي وصفها بال"مفزعة"، ذلك أن القطاع الصناعي في العادة هو المحرك الأساسي للاستثمار في البحث العلمي والتطوير. 

وأظهر الاستطلاع أن 36% من الشركات خفض استثماراتها، كما ستضطر 43% إلى خفض نفقاتها، و35% شطب وظائف.

وقال شفايتسر: "يقلقني الأمر كثيرا عندما تضطر شركات صناعية الآن إلى التقشف في مستقبلها".

وتسببت أزمة كورونا في دفع الاقتصاد الألماني إلى الركود، حيث انكمش الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 2.2% في الربع الأول مقارنة بالربع السابق.