عرب لندن – لندن

كشفت دراسة أن بريطانيا شهدت استثمار أكثر من مليار دولار من شركات التكنولوجيا بنسبة تفوقت فيها على كل الدول الأوروبية الأخرى،فيما سبقتها فقط الولايات المتحدة والصين ما يجعل لندن عاصمة للاستثمارات التكنولوجية.

وعلى مدار العقدين الماضيين، بنى رجال الأعمال المقيمين في المملكة المتحدة 72 شركة ، من بينها 13 شركة في العام الماضي، تصدرت على إثرها لندن قائمة الكبار في صناعة التكنولوجيا.

وقارنت الدراسة هذا التصنيف الذي تسيدته لندن مع باقي الدول الأوروبية، وكانت اقرب منافس لها في أوروبا هي ألمانيا بنسبة 29شركة ، أما الهند فأنشأت 26 شركة ، أما الولايات المتحدة والصين فشيدتا خلال تلك الفترة 703 و 206 على التوالي ، وفقًا للبحث الذي أجراه مجلس الاقتصاد الرقمي الحكومي الذي نشر اليوم.

وقالت الدراسة إن المستثمرين ضخوا حوالي 5 مليارات دولار في شركات التكنولوجيا البريطانية منذ يناير، مما عزز مكانة البلاد كدولة رائدة في التكنولوجيا المتقدمة في أوروبا. يوجد أكثر من ثلث شركات التكنولوجيا الأسرع نمواً في أوروبا في بريطانيا.

وتسيد تطبيقي " دليفيدرو" وهي خدمة توصيل الطعام عبر الإنترنت، و Revolut ، وهو تطبيق لتحويل الأموال عبر الإنترنت يحظى بشعبية لدى جيل الألفية، الشركات التي أصبحت الأكثر تداولا في السنوات الأخيرة.

وتعمل لندن على استثمار مكانتها كمركز عالمي للخدمات المصرفية والتأمين، حيث نشأت حديثا 18 شركة تقنية مالية تبلغ قيمتها مليار دولار أو أكثر.

وهذا يعني أن سان فرانسيسكو هي فقط التي أسست المزيد من الشركات ، وفقًا لبحث مجلس الاقتصاد الرقمي.