عرب لندن 

انخفض إنتاج السيارات إلى النصف تقريبًا في  أبريل مع إغلاق المصانع للتحضير لموعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الذي لم يأت مطلقًا ، مما انعكس مجددا بخسائر وأضرار في  صناعة السيارات في المملكة المتحدة بسبب ناجمة عن حالة عدم اليقين الطويلة.

وفي ركود غير مسبوق  بنهاية السنة المالية وصفته جمعية صناع وتجار السيارات (SMMT) بأنها "غير عادي" ، صنعت 70،971  سيارة  في ابريل -٢٠١٩بانخفاض 44.5٪ عن 127،970 في نفس الشهر من العام الماضي.

وقال حزب العمال إن الأرقام أظهرت أن "سوء معاملة" الحكومة لبريكسيت يضر بالفعل شركات صناعة السيارات ، محذراً من المزيد من  الخسائر إذا دعم زعيم حزب المحافظين القادم مغادرة الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.

ويرجع معظم الانخفاض في الإنتاجإلى شركات السيارات الكبيرة مثل جاكوار لاند روفر ، بي ام دبليو وبيجو ، مما أدى إلى توقف الصيانة السنوية التي تحدث عادة في فصل الصيف.